-->

عيوب وسلبيات التجارة الالكترونية

عيوب التجارة الالكترونية، سلبيات التجارة الالكترونية

عيوب أو سلبيات التجارة الالكترونية قد تتمثل في عدم التمكن من لمس المنتج أو رؤيته بوضوح، ووقت انتظار المنتجات خلال عملية الشحن حتى الوصول، كذلك قد تكون خدمة العملاء محدودة في بعض مواقع التجارة الالكترونية، وقد يكون الأمان ليس كافياً في بعض المواقع.

نستعرض فيما يلي عيوب وسلبيات التجارة الالكترونية

1 – عدم القدرة على لمس المنتج أو تجربته قبل الشراء

من أهم سلبيات التجارة الالكترونية هو عدم قدرة العميل على الحصول على تجربة المنتج الفعلية قبل شرائه، عدم القدرة على رؤيته على الطبيعة، عدم القدرة على لمسه. على الرغم من أن بعض الصور قد تعطيك إحساس بأن المنتج بين يديك، إلا أن الاحساس بطبيعة الأشياء فعلياً يكون أفضل. وتتولد المخاوف هنا من الحصول على منتجات على عكس التوقعات، وفي بعض مواقع التجارة الالكترونية يتحمل العميل تكلفة شحن ارجاع المنتج. ولكن في مواقع كثيرة قد لا تكون هذه مشكلة موجودة لأن الموقع يتحمل تكلفة شحن ارجاع المنتج.


2 – وقت الإنتظار أثناء شحن المنتجات

من المشاكل والمعوقات في التجارة الالكترونية هوعدم القدرة على الاستلام الفوري للمنتج الذي اشتريته، وإنما أنت مضطر للإنتظار مدة شحن المنتج حتى وصوله إليك، تختلف هذه المدة حسب الموقع الذي اشتريت منه، قد تشتري من موقع في أمريكا أو الصين، فأنت بحاجة إلى انتظار فترة أطول من شراء منتج من موقع في بلدك، أو قد يكون الموقع لديه منافذ في بلدك. تكون مدة انتظار الشحن موجودة للتعرف عليها عند شراء المنتج من موقع التجارة الالكترونية، بل ويجب أن تكون موجودة ومعروفة قبل شراء المنتج.

3 – بطء استجابة خدمة العملاء

من عيوب وسلبيات التجارة الالكترونية في بعض المواقع، هو عدم الاستجابة السريعة لاستفسارات العملاء، في حين أن العميل ينتظر الاستجابة السريعة، إلا أنه في أوقات كثيرة لا يحدث ذلك. وقد يكون لذلك تأثير سلبي على موقع التجارة الالكترونية الخاص بك. لذا عليك الحصول على العدد المناسب لخدمة العملاء مع تطور ونمو موقعك، حتي يكون هناك انطباع ايجابي عن هذه الخدمة لديك. كما يوجد chatbot والذي يمكنك من الردود آلياً على أشهر الأسئلة التي قد تواجه العملاء في أي وقت على مدار 24 ساعة. وبذلك تتخطى مشكلة أن بعض المواقع قد تكون مضطرة للعمل بضع ساعات فقط من اليوم في خدمة العملاء.

4 – المنافسة الشديدة في التجارة الالكترونية

من سلبيات التجارة الالكترونية هي هذه المنافسة الشرسة، حيث أنه نتيجة لسهولة وسرعة انشاء مواقع التجارة الالكترونية، أن الكثيرين أقدموا على ذلك، وأصبح هناك الآلاف من مواقع التجارة الالكترونية ، مما أدى إلى منافسة شديدة للغاية في الحصول على عملاء، مما يجعلك مضطراً لإجراء حملات تسويق الكتروني موسعة للحصول على العملاء، وحملات أكثر للحفاظ عليهم. قد تكون مضطراً أيضاً لتقليل هامش الربح وعمل تخفيضات كبيرة لتستطيع المنافسة والحصول على العملاء، مما يقلل من أرباحك. كذلك تعددت المواقع الكبرى والشاملة والمتنوعة في منتجاتها ومنخفضة الأسعار نتيجة ارتباطها بطريقة مباشرة بالمصنعين والمنتجين الرئيسيين، مما يقلل من قدرة أصحاب مواقع التجارة الالكترونية الناشئين على المنافسة، ويتطلب منهم مجهودات مضاعفة وانفاقات عالية فى التسويق الالكتروني.

5 – مشكلة الأمن في التجارة الالكترونية

من أشهر عيوب وسلبيات التجارة الالكترونية، هي المخاوف من سرقة معلومات العملاء، حيث أن بعض المواقع شهدت انتهاكات أمنية، وفي عمليات الشراء أنت تكون مضطراً لمنح معلومات خاصة وسرية مثل معلومات هويتك، ومعلومات بطاقتك الإئتمانية. ونتيجة لأنها إحدى المشاكل الرئيسية فإن المجهودات التي بذلت في زيادة الأمان كبيرة، وفي أغلب الأحوال أصبحت معظم مواقع التجارة الالكترونية أكثر أماناً.

6 – فقدان العملاء أثناء تعطل الموقع

نتيجة لأي سبب فني قد يتعطل موقع التجارة الالكترونية، ولا يتمكن العملاء من القدرة على الشراء من موقعك أثناء ذلك، مما يجعلهم يذهبون إلى المواقع الأخرى. وقد تكون أنفقت الكثير من الأموال في التسويق الالكتروني ، والكثير من المجهودات أثناء عملك للحفاظ على هؤلاء العملاء، مما يجعلك تفقد هذه الأموال وهذه المجهودات، وفي احتياج إلى بذل المزيد من المجهودات، وانفاق أموال أخرى في الحملات الإعلانية.

كذلك قد تفتقر التجارة الالكترونية إلى دفء العلاقات الشخصية الذي يكون متوفراً في التجارة التقليدية ، وهو عامل مهم بالنسبة للعملاء. ولكن يمكن التغلب على ذلك من خلال الخدمات الشخصية التي يمكن تقديمها للعملاء والتواصل أيضاً بشكل شخصي بين ادارة موقع التجارة الالكترونية والعملاء ، وكذلك بين خدمة العملاء المحترفين والعملاء.

ذكرنا في مقالة أخرى مزايا التجارة الالكترونية، وأيضاً تم ذكر عيوب وسلبيات التجارة الالكترونية في هذه المقالة، وعليك حينما تود البدء في عمل موقع للتجارة الالكترونية أن تأخذ جميع ذلك في الحسبان، فتعمل على دعم المزايا، والعمل عليها أكثر، وتلافي السلبيات إلى أقصى حد ممكن، حتى تستطيع النجاح في ادارة مشروع التجارة الالكترونية الخاص بك.

تعرف أيضاً على:

جديد قسم : التجارة الإلكترونية

–>