-->

لماذا يعتبر التسويق عبر الإنترنت مهماً لتطوير أعمالك؟


لماذا يعتبر التسويق عبر الإنترنت مهماً لتطوير أعمالك؟

يعتبر التسويق من أهم العوامل الرئيسية لنمو عملك وتطويره. أياً كانت الخدمات أو المنتجات التي تقدمها ، فإن التسويق ضروري. حيث يمكنك إنشاء اتصال سريع ومباشر بينك وبين عملائك.

لماذا التسويق عبر الإنترنت؟

التسويق عبر الإنترنت يعمل على استخدام الإمكانيات والتقنيات الرقمية المتاحة على الويب بهدف الترويج الفعال والمستهدف للوصول لجمهورك فى جميع الأوقات وجميع الأماكن، وعبر مختلف الأجهزة المستخدمة. هناك العديد من الأدوات التى يتم استخدامها بهدف القيام بعمليات بالتسويق عبر الإنترنت ، ومعظم هذه الأدوات تحتاج فى الحقيقة إلى امتلاكك موقع ويب. حيث يعتبر تطوير موقع الويب خاص بك هو نقطة البداية، يمكنك الانتقال إلى التسويق عبر محركات البحث ، والتسويق عبر البريد الإلكتروني ، والشبكات الاجتماعية والمزيد من طرق التسويق الأخرى لتنمية نشاطك التجاري.


لماذا التسويق عبر الانترنت؟ لأنك تحتاج إلى الظهور في مكان تواجد جمهورك، وأن تكون متاحاً لهم عبر كافة الوسائل ، وفي الوقت الحاضر أصبح الجميع متصلين بالإنترنت. على سبيل المثال ، حينما تود شراء منتج معين فإن اول شيء تفعله هو فتح محرك البحث وكتابة ما تود شرائه، للحصول على معلومات كافية حول أماكن بيعه وأسعاره وتقييم المشترين السابقين لأداء هذا المنتج وما هى العروض المتاحة الآن إلى غير ذلك. ثم بعد ذلك يمكنني تصفح مختلف الأسواق والعلامات التجارية عبر الإنترنت للتحقق من النماذج والأسعار.

يبحث معظم الناس على محركات البحث، لا سيما جوجل Google،عندما يبحثون عن شيء ما عبر الإنترنت. عادةً ما يقومون بالحجز لرحلاتهم السفرية عبر الإنترنت ، أو القيام بعمليات التسوق والشراء عبر الإنترنت ، حتى أن حجز مواعيد الطبيب تتم الآن عبر الإنترنت. إذا لم يكن نشاطك التجاري متاحاً على الإنترنت، فإنك تكون تقريباً غير مرئي. يوفر لك التسويق عبر الإنترنت العديد من الطرق والفرص للوصول إلى عملائك، والتى لا يمكن لأى وسيلة تسويق تقليدية أخرى توفيرها. وعندما تتم هذه العملية بالطريقة الصحيحة ، تكون فعالة من حيث التكلفة ومن حيث النتائج التي يتم تحقيقها.


أهم مزايا التسويق عبر الإنترنت:

لا يعد استخدام التسويق عبر الإنترنت قراراً استثمارياً فحسب بل أيضاً قناة تسويق فعالة يمكنها مساعدتك في تنمية وتطوير نشاطك التجاري، سنوضح لك الأسباب فيما يلى:

1- إمكانية التسويق لجمهور أكبر:

التسويق عبر الإنترنت لا يتقيد بالحدود الجغرافية والأماكن المحدودة للوصول ، مما يسمح لك بترويج لأعمالك خارج حدودك الجغرافية ونطاق عملك المحلى. حيث أصبح بإمكانك الوصول بسهولة إلى المستهلكين في كافة أنحاء العالم، مما يساعدك على توسيع جمهورك المستهدف وتنمية أعمالك وزيادة ايراداتك.
وأصبح بإمكان عملائك الوصول إليك ورؤية موقعك على الويب للحصول على ما يرغبون من منتجات وخدمات. بالإضافة إلى ذلك ، إذا كان موقعك متعدد اللغات، فهذه ميزة أخرى تمكنك من التغلب على حاجز اللغة وتوسيع نطاق زوارك أكثر.

2- سهولة فهم الجمهور المستهدف:

تسمح عملية التسويق عبر الإنترنت بالاتصال بالجمهور المستهدف أينما وجد والحصول على انطباعه وتقييمه لأعمالك، مما يعكس إمكانية وسهولة فهم الجمهور وتطوير ما تقدمه من خدمات لهم. ويسهل على الجميع تبادل الخبرات أو ترك الشكاوى أو طرح الأسئلة، مما يزيد من وضوح الرؤية حول ما تقدمه لجمهورك. وهذا بدوره يوفر لك فرصة التفاعل مع جمهورك المستهدف والإجابة عن أسئلتهم والرد على نقدهم وتقديم الدعم لهم. ومن أهم مزايا التسويق عبر الإنترنت هي هذا الكم من البيانات الذى يمكنك الحصول عليه، ومع استخدام أدوات التحليل الرائعة لهذه البيانات، يمكنك فهم سلوك جمهورك تجاه أعمالك، وإمكانية التوسع فى الإستهداف لعملاء جدد. نحن قادرون على قياس هذه البيانات ومراقبة التفاعلات، وتحليل عملائك وتقييم أداء حملاتك التسويقية لضمان حصولك على أفضل تجربة لجمهورك المستهدف.

كيف يتم ذلك؟ من خلال تمكننا من تحديد الكلمات الرئيسية التى يستخدمها جمهورك، وهي العبارات أو الكلمات التى يقومون بكتابتها في محركات البحث للحصول على ما يريدون. ولأننا قادرون على معرفة عدد المرات التى يبحثون فيها، وأى الكلمات أو العبارات يستخدموها، ومعرفة الكلمات الأكثر استخداماً، ومن خلال التعرف على حجم المنافسة على هذه الكلمات، يمكننا أن نفهم أين وكيف نبنى استراتيجية التسويق عبر الإنترنت الخاصة بك، وكيف يمكننا تحسين المحتوى الخاص بك لتقديم ما يطلبه جمهورك المستهدف بشكل أفضل، وأداء أعلى.
هذه البيانات نقوم بتحليلها من حيث النوع الكيف النوعية والكمية، بحيث يمكننا العمل مع الكلمات الرئيسية لتصنيف التقييمات الإيجابية أو السلبية وتحديد المجالات التي قد نحتاج إلى تحسينها، والكلمات التى نحتاج للتركيز عليها، والكلمات التى ينبغى تحسين أدائها.

ماذا تحتاج من أجل القيام بالتسويق عبر الإنترنت الفعال:
موقع الويب الخاص بك: عليك التعرف على الكيفية التى يتصرف بها جمهورك عندما يزورون موقع الويب الخاص بك؟ ما هى المقالات الأكثر زوار؟ من أين يأتر زوارك، من الشبكات الإجتماعية أم محركات البحث أو غير ذلك؟ ما هو مدى اقتناعهم وثقتهم، وما هو معدل تحويلهم؟ ما هو معدل الارتداد، أى ترك موقعك بسرعة؟
إستراتيجيتك التسويقية: من أين تأتي حركة المرور الخاصة بك؟ ما هو معدل التحويل الخاص بك؟ كم من الوقت يقضيه زوارك في الموقع؟ يمكنك اجراء اختبار A / B للحصول على إجابات، ومن خلال تنويع المعاملات، وتنويع رسائلك التسويقية للتعرف على أى من هذه الرسائل التسويقية يحصل على نسبة نقر إلى ظهور أفضل، ويحقق نتائج أكثر ايجابية.
تقسيم العملاء: إذا كان زوارك يقومون بإنشاء حسابات على موقع الويب الخاص بك ، فيمكنك تحليل البيانات مثل العمر والجنس والموقع الجغرافى للتعرف على سلوك جمهورك تجاه أعمالك، حيث يمكنك التعرف على معدل الأعمار الأكثر اقبالاً، والبلد الأكثر اهتماماً، مما يمكنك من إرسال عروض ترويجية وعروض خاصة أكثر لهم. يمكنك أيضاً زيادة الإستهداف لهذه التركيبة السكانية من خلال المحتوى الذى تقدمه لهم.

3- المزيد من الاستهداف المخصص:

كما ذكرنا سابقاً، تسمح لك عملية التسويق عبر الإنترنت بجمع البيانات وتحليلها. مما يسمح لك بعمليات أكثر استهدافاً والقيام بحملات إعلانية أكثر تخصصاً. حيث يمكنك اختيار أماكن عرض الإعلانات والتركيبة السكانية المستهدفة لهذه الإعلانات.
يمكنك استخدام إعلانات الشبكات الاجتماعية أو اعلانات جوجل Google Ads للترويج لمنتجاتك وخدماتك على شبكات البحث أو على مواقع الويب الأخرى أو على الشبكات الإجتماعية. يمكنك اختيار التخصيصات المناسبة لإعلانك من حيث الموقع الجغرافى المستهدف والجنس والعمر وأكثر من ذلك.
إذا كنت تقدم العديد من المنتجات أو الخدمات والتى تستهدف مختلف أنواع التركيبات السكانية، حينئذٍ ستحتاج إلى تحديد كل إعلان وتوجيهه إلى التركيبة السكانية المناسبة له. على سبيل المثال، قد ترغب في تسويق خدمات معينة مناسبة للجمهور فى الشرق الأوسط بما يتناسب مع عاداته وتقاليده ، وتوجيه خدمات أخرى للجمهور الأوروبى والذى تختلف الرسالة الموجهة إليه بما يتوافق مع عاداته وتقاليده. يتيح لك التسويق عبر الإنترنت التحكم والتحديد والتخصيص لرسالتك الإعلانية وإلى أين يتم تسليم رسالتك، والتي لا تتم بسهولة أو بكفاءة باستخدام أساليب التسويق التقليدي.

4- التكلفة الفعالة للتسويق عبر الإنترنت:

غالباً ما يكون التسويق عبر الإنترنت أكثر فعالية من حيث التكلفة مقارنةً بالتسويق التقليدي. حيث يكون الإعلان على الويب أكثر فعالية من حيث التكلفة من الإعلانات التلفزيونية أو الجرائد أو أجهزة الراديو أو اللوحات الإعلانية أو طباعة الكتيبات، خاصة إذا كان نشاطك التجارى مازال فى بدايته، وتحتاج إلى الإقتصاد فى عمليات الإنفاق. التسويق عبر الإنترنت يتيح لك أداء حملاتك الإعلانية بتكليف فى حدود الميزانية المناسبة لك. كما أنه يصبح بإمكانك القيام بالتجربة والتغيير فى طرق التسويق والرسائل التسويقية، بهدف الوصول إلى أفضل استراتيجية تسويقية، وأفضل رسالة إعلانية تناسب مجال عملك، وهذا كله يتم بمنتهى البساطة والسهولة وبدون تحمل تكاليف اضافية.
الشركات الصغيرة لديها القليل من الموارد. هذا هو السبب في أن التسويق عبر الإنترنت يوفر لهم قناة تسويقية أفضل وأكثر فاعلية من حيث التكلفة والتي تحقق أفضل النتائج. وقد أظهرت التقارير أنه يمكن تحقيق وفورات كبيرة باستخدام طرق التسويق عبر الإنترنت للترويج للمنتجات والخدمات. مما جعل أصحاب الأعمال يقومون بتقليل مخصصات ميزانية التسويق عبر القنوات التقليدية ويستثمرونها في أدوات وتقنيات التسويق الرقمية عبر الإنترنت.

5- تسويق خدماتك ومنتجاتك فى جميع الأوقات:

التسويق عبر الإنترنت للخدمات والمنتجات يتم فى جميع الأوقات فى كافة البلدان، لا تتقيد بمدى زمنى معين وإنما يظهر لجمهورك أينما وجد ومتى وجد، يعني أن نشاك التجارى مفتوح على مدار 24 ساعة على مدار الأسبوع وطوال أيام السنة، حتى عندما تكون نائماً، فإن أعمالك مستمرة، وبدون الحاجة الى عبء موظفين إضافى.
يتيح لك التسويق عبر الإنترنت الفرصة للتوسع في مناطق وبلدان أخرى. ووفق لغات متعددة، ووفق عادات وسلوكيات متنوعة. فحينما تحصل على التخطيط المناسب فى الإستهداف، ستصل إلى نتائج فعالة، وتزيد مبيعاتك وأرباحك.

6- التسويق عبر الإنترنت أسهل وأسرع:

أصبح من السهل للغاية التسويق عبر الإنترنت والوصول إلى المستخدمين عبر جميع الأجهزة، سواء استخدموا أجهزة الكمبيوتر المكتبية أو عبر هواتفهم الذكية والأجهزة اللوحية، فى كل مكان ستجد مستهلكين إضافيين، على الشبكات الإجتماعية أو عبر المحتوى المخصص المقدم لهم، أو عبر إعلاناتك فى مختلف المواقع والهواتف المحمولة بسرعة. لك أن تتخيل أن أكثر من نصف سكان العالم من مستخدمي الإنترنت.
ويؤثر صعود الإستخدام الرقمي للعالم اليوم على سلوك الشراء لدى المستهلكين أيضاً، حيث يتسوق أكثر من مستخدم واحد من كل أربعة مستهلكين في الشرق الأوسط عبر الإنترنت شهرياً.
بالنسبة إلى الشركات والتجار لمختلف الأنشطة التجارية ومجالات العمل، يمنحك التسويق عبر الإنترنت ميزة القدرة على التعامل مع مئات المعاملات في الوقت نفسه. كما يوفر لك فرصة كبيرة إضافية لزيادة رضا عملائك من خلال الإطلاع على آرائهم بطريقة مباشرة وسريعة والقيام بعمليات التحسين والدعم لمساعدتك على إثراء صورة علامتك التجارية وتحقيق نمو أعمالك.

7- التسويق عبر الإنترنت متاح لجميع أنواع وأحجام الشركات

لقد ولت الأيام التي يستحوذ فيها أصحاب الأعمال الكبار من الشركات متعددة الجنسيات والشركات الكبيرة التي تمتلك الموارد الكافية اللازمة لشن حملة تسويقية عبر الإنترنت. يستهدف التسويق عبر الإنترنت الآن جميع الأنشطة بمختلف أنواعها وأحجامها، حيث يوفر للمشروعات الصغيرة والمتوسطة فرصة التنافس ضد الشركات الكبيرة والمؤسسات العملاقة، وجذب حصتهم من حركة المرور المستهدفة.
مع التسويق عبر الإنترنت ، تمتلك الشركات الصغيرة الآن الموارد للقيام بعمليات البيع والتسويق التي كانت متوفرة في السابق للشركات الكبيرة فقط. بدون مركز اتصال ، يمكن للشركات الصغيرة التفاعل بفاعلية مع العديد من العملاء، حتى العملاء المتواجدين فى أي مكان في العالم، حتى لو لم يكن لديهم متاجر فعلية أو فروع في هذه المواقع الجغرافية.

8- التسويق عبر الإنترنت يؤدى إلى تحويلات

يتم تحويل المنتجات والخدمات التسويقية للشركات التي تحقق النجاح عبر الإنترنت من خلال النسبة المئوية لمعدل حركة المرور الواردة إلى عملاء محتملين أو مشتركين أو مبيعات، وذلك وفقاً للأغراض المطلوب تحقيقها من موقعك على الويب. بدون التحويل ، لا تعني كل حركة الزيارات أي شيء، وستصبح جميع جهودك التسويقية مهدرة، ولا توجد لها ثمار. هذا هو السبب في أن أصحاب الأنشطة التجارية يستهدفون من حملات التسويق عبر الإنترنت الخاصة بهم تحسين التحويل ، مما يجعله أولوية قصوى فوق كل شيء آخر.
هناك العديد من الأدوات والتقنيات التي يمكنك استخدامها لحملتك التسويقية عبر الإنترنت مثل تحسين محركات البحث SEO من خلال كتابة محتوى مفيد وجيد ويستهدف الكلمات أو العبارات التى يبحث عنها المستخدمون، ونتبع فى ذلك أفضل طرق التسويق بالمحتوى، كذلك من الأدوات التسويقية المؤثرة والمهمة التسويق عبر الشبكات الإجتماعية وقنوات الإعلان الرقمى الأخرى.

9- التسويق عبر الإنترنت يساعد على تحقيق إيرادات أفضل

إن معدلات التحويل الأعلى الناتجة عن تقنيات التسويق عبر الإنترنت الفعالة ستوفر لك الكثير من الفوائد المربحة لك ولعملك من حيث الإيرادات الأفضل والأعلى. تؤكد دراسة أجرتها جوجل أن أفضلية تحقيق نمو في الإيرادات بمعدل 2.8 مرة يكون للشركات التي تستخدم استراتيجيات التسويق عبر الإنترنت عن الشركات التى لا تتبنى هذه الإستراتيجية.
ومع توقع نمو الإيرادات بشكل أفضل ، فإن الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تستخدم تقنيات التسويق عبر الإنترنت ستحظى بفرص أفضل بمقدار 3.3 أضعاف في توسيع قوتها العاملة وأعمالهاالتجارية، حيث تقوم بفتح أبوابها أمام أسواق أفضل وأبعد وصولاً محلياً وعالمياً.

10- التسويق عبر الإنترنت يسهل التفاعل مع الجمهور المستهدف

أحد أهم الأسباب التي تجعل التسويق عبر الإنترنت يستحوذ على قنوات التسويق التقليدية هو قدرة أدوات التسويق عبر الإنترنت على التفاعل مع الجماهير المستهدفة في الوقت الحقيقي. المشاركة بأي شكل هي ما يتوقعه عملاؤك منك عند تفاعلهم مع علامتك التجارية أو نشاطك التجاري. كيفية تعامل نشاطك التجاري مع مثل هذه التفاعلات ستوضح الفرق بين نجاح الأعمال وفشلها.
يمكن أن يوفر التفاعل فى الأماكن والأوقات المناسبة تزويد عملائك بالمعلومات التى ينتظرونها، كما تحصل أنت على البيانات المهمة عن ميول عملائك والإحصاءات عن ما يريده جمهورك المستهدف. ستوجهك هذه المعلومات الحيوية نحو اتخاذ القرارات الصحيحة، وتزويد عملائك بتجربة أفضل ، وتطوير علاقات جيدة معهم، وكسب ولائهم وثقتهم بعلامتك التجارية، وينمو عملك أكثر من خلال زيادة التحويل والمبيعات والإيرادات.

11- التسويق عبر الإنترنت يلبي احتياجات المستهلك للمحمول

مما لا شك فيه أن خدمة الإنترنت عبر المحمول كانت الموجة الأكثر تأثيراً من خلال عملها كقناة لنشر المعلومات والاتصالات، والتي نتجت عن الانتشار السريع للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وغيرها من الأجهزة التي تدعم الإنترنت. لقد أصبحت هذه الأجهزة المحمولة جزءاً الحياة الآن.
الآن سيكون أفضل وقت للقيام بحملات التسويق عبر الإنترنت الموجهة نحو المستهلكين المتنقلين، مما يمهد الطريق لك نحو تحقيق نمو أفضل وتوسيع أسرع لأعمالك. لقد تطورت أدوات المحمول من كونها مجرد بدائل لأجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة الكمبيوتر الشخصية ، إلى شيء يؤثر بدرجة كبيرة على قرارات الشراء.

12- التسويق عبر الإنترنت يبني سمعة العلامة التجارية

تكمن قوة التسويق عبر الإنترنت في القدرة على جذب جمهور مستهدف. من المرجح أن تكون هذه الأنواع من الجماهير المستهدفة من خلال المحتوى الخاص بك، جاهزة بالفعل لمعرفة المزيد عن علامتك التجارية أو منتجاتك أو خدماتك وقد تكون مهتمة بما يكفي لشراء ما تقدمه. سيساعدك تقديم ما وعدت به جمهورك المستهدف، على تطوير علاقة أفضل مع هذا الجمهور، ومساعدته على الانتقال إلى العملاء الذين يدفعون لك ويؤثرون علامتك التجارية على غيرها، والذين سيعودون إلى موقعك ويتفاعلون معه أكثر، على أساس منتظم ومستمر.
سيكون ذلك تعزيز وإثراء لسمعة علامتك التجارية، حيث إن العملاء الراضين سيخبرون الناس على الأرجح عن تجربتهم مع علامتك التجارية أو منتجك أو خدمتك. وسوف تتحول سمعة علامتك التجارية إلى نتائج متسارعة كما هو متوقع، مما يفتح المزيد من الأبواب الجديدة للوصول إلى أسواق أكبر وتحقيق نمو لأعمالك.

13- التسويق عبر الإنترنت يوفر عائد استثمار أفضل

وبفضل الإيرادات الأفضل والعلامة التجارية الأفضل ، يمكك تحقيق عائد استثمار أفضل ROI. مع وسائل الإعلام التقليدية، فإن التكلفة تكون باهظة للغاية بالنسبة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للاستفادة منها وتحقيق عائد استثمار جيد، والنتائج التى يمكن تحقيقها تكون غامضة إلى حد ما ويصعب قياسها.
من ناحية أخرى ، يمكن بسهولة متابعة ومراقبة التسويق عبر الإنترنت، مع تحقيق النتائج وقياسها فور ظهور الجمهور المستهدف وتفاعله مع ما تقدمه من خلال المحتوى المقدم لهم عبر موقعك، أو الاشتراك في رسالة إخبارية أو برنامج تدريبي، أو إجراء عملية شراء. ومع ذلك ، فإن مفتاح النجاح في التسويق عبر الإنترنت هو توليد تدفق مستمر لحركة المرور المستهدفة التي تتحول إلى مبيعات وأرباح. وكلما زاد نشاطك التجاري هذا النوع من الزيارات ، زادت سرعة تحقيق عائد الاستثمار.

14- التسويق عبر الإنترنت يكسب ثقة الناس

التسويق عبر الإنترنت يعتمد على الاتجاه السائد على الإنترنت والذي يركز بشكل كبير على مؤشرات وسائل التواصل الاجتماعي الناتجة عن التفاعل المباشر والشخصي بين العلامة التجارية أو الشركة وجمهورها المستهدف. وفى استطلاع للرأي للمستهلكين عبر الإنترنت، أظهرت النتائج بأن 90% من المشاركين قالوا بأنهم يثقون في معلومات حول علامة تجارية أو منتج أو خدمة معينة إذا جاءت البيانات من أشخاص يعرفونهم.
يستفيد التسويق عبر الإنترنت من مؤشرات وسائل التواصل الاجتماعي، والدليل الاجتماعي والشهادات من المستهلكين الفعليين الذين اشتروا أو استفادوا مسبقاً من منتج أو خدمة تم تسويقها بواسطة علامة تجارية أو شركة معينة. وكلما كانت هذه المؤشرات الاجتماعية أكثر موثوقية ، ارتفع معدل الثقة الذي يمكن أن توليده من الجمهور المستهدف، ومعظمهم من الممكن جداً أن يكونوا عملاء محتملين.

15- التسويق عبر الإنترنت يحث الناس على اتخاذ إجراءات إيجابية

في الوقت الذي تساعد فيه المؤشرات الاجتماعية والشهادات في كسب ثقة الجمهور المستهدف، فإن التسويق عبر الإنترنت يستفيد من الاستراتيجيات الفعالة التي تغري الناس لاتخاذ إجراءات إيجابية تجاه نشاطك التجاري. وما يزال التحويل إلى العملاء المحتملين أو المبيعات هو الإجراء الأكثر إيجابية المتوقع اتخاذه من قبل زوار موقعك على الويب. فهم غير مجبرين على القيام بذلك، ولكن المسوقين الرقميين يمكنهم الاستفادة من طرق ذكية ومبتكرة لجذب التحويلات للعملاء المستهدفين.
تحدد الإجراءات التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء ما ينبغي لزوارك على الويب أن يفعلوه بعد ذلك، إما للتسجيل أو تجميل شيء ما أو الاتصال أو الشراء، خطوات محددة من شأنها جذبهم إلى اتخاذ إجراء متوقع منهم. يتم تحسين الأشكال والأزرار والنصوص المبتكرة وفقاً للنسخة ، ومخططات الألوان ، والرسومات ، وحتى تحديد المواقع على الصفحة للحصول على أفضل النتائج من حيث توليد إجراء معينة.

16. التسويق عبر الإنترنت يجعلك جاهزاً لإنترنت الأشياء

إنترنت الأشياء هو نظام عالمي من الأجهزة المترابطة، الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية والأدوات والأجهزة وغيرها، والتي يمكن أن تتفاعل مع بعضها البعض عبر الإنترنت. يبدو وكأنه فيلم خيال علمي، ولكن هذا هو ما يمكنك توقعه بالفعل مع وجود 24 مليار جهاز بحلول عام 2020. سيعمل التسويق عبر الإنترنت على إعداد نشاطك التجاري نحو هذا الاحتمال، وهو نظام بيئي مترابط يتخلل كل جانب من جوانب حياة الأشخاص. البقاء على قيد الحياة لعملك في عصر إنترنت الأشياء يعني الإندماج في هذه الشبكة المترابطة، مما يمنحك نافذة وصول للوصول إلى الجماهير المستهدفة التي تنتمي إلى هذه الشبكة عبر الإنترنت.

17. التسويق عبر الإنترنت يضمن البقاء لأعمالك عبر الإنترنت

إنه أمر طبيعي بالنسبة لمؤسسات الأعمال القائمة على المتاجر الفعلية والتي تستقبل الزائرين الذين يدخلون متاجرهم ، ويفحصون المنتجات، ثم يغادرون دون شراء أي شيء. كثير من الناس مثل هؤلاء يأتون ويذهبون ، لكن قلة مستهدفة ستقوم في الواقع بعملية شراء إذا ما اقتنعت بما تقدمه، وعدد منهم سيعود لمزيد من المعلومات في وقت لاحق.
يمكن تشبيه عملك على الإنترنت بهذا الذى يحدث في المتاجر الفعلية. حتى إذا كان لديك عدد كبير من زوار موقعك على الويب ولكن لم يتم تحويل أي منهم على الإطلاق إلى مشترين يدفعون، فإن نشاطك التجاري سيختفي أيضاً. يساعدك التسويق عبر الإنترنت على الاستفادة من الاستراتيجيات والتقنيات التي أثبتت جدواها والتي لا تجذب بالضرورة مجرد المزيد من الزيارات فقط، ولكن تعمل على تنشيط حركة المرور عالية الاستهداف التي تحقق النتائج. إن استهداف النوع الصحيح من الأشخاص الذين يقدمون النتائج الصحيحة هو ما يدور حوله التسويق عبر الإنترنت، وهو ضمان بقاء نشاطك التجاري.

مع تغير وتطور التقنيات الحديثة ، تعمل الشركات الصغيرة والمتوسطة كل ما في وسعها لمواكبة ذلك، والذي يمكن أن يقال عن بقية المجتمع البشري. تعمل الشركات القائمة على البناء الفعلي إما على تغيير نماذج أعمالها إلى نماذج على الإنترنت، أو تعزيز جهود التسويق القائمة باستراتيجيات التسويق عبر الإنترنت، في محاولة لاقتناص سوقاً متنامية ومربحة على الإنترنت.

لأن عملية جذب الجمهور المستهدف عبر الإنترنت هي التي ستوضح الفرق بين الأعمال الناجحة، وغيرها من الأعمال. حتى إذا تلقيت عدداً كبيراً من الزيارات اليومية إلى موقعك على الويب، فلن تصل إلى أي شيء ما لم يتم تحويلها إلى عملاء محتملين أو مبيعات. في الساحة الرقمية حيث تتجه الأعمال والتجارة ، توفر أدوات وتقنيات التسويق عبر الإنترنت لأصحاب الأعمال فرصاً أفضل للمنافسة والبقاء ونمو الأعمال.

يزيد التسويق عبر الإنترنت من وضوح نشاطك التجاري ، ويسهل حصولك على عملاء مستهدفين، ويساعدك على تقليل تكاليف التسويق والإعلان ويسمح لك بإجراء التطوير لرسالتك الإعلانية بكل سهولة. بالإضافة إلى ذلك ، ستكون متاحاً لعملائك في أي مكان وفي أي وقت ، مما يوفر لهم خدمة أكثر فعالية. إن التسويق عبر الإنترنت أداة قوية جداً لتطوير عملك، وضرورة ملحة لم يعد بإمكانك تجاهلها.

جديد قسم : التسويق الإلكترونى

–>