-->
قنوات الإعلان الرقمى

كل ما تحتاج إلى معرفته حول الإعلان الرقمي

يشير مصطلح الإعلان الرقمي إلى أي إعلانات تتم عبر الإنترنت،و وهى أيضاً تدخل ضمن استراتيجيات التسويق الرقمى أو التسويق الالكترونى. تتوفر العديد من القنوات للمعلنين لوضع الإعلانات وتضمين أدوات لإدارة الحملات لكل قناة من قنوات الإعلان الرقمى. تدعم كل قناة أنواعاً مختلفة من الوسائط الرقمية والخيارات المتعددة لجذب نظر المستخدمين للإنترنت والعملاء المحتملين إليهم. تحتوي القنوات المختلفة أيضاً على مقاييس إعلانية مختلفة، حيث يتم فرض رسوم على المعلنين من خلالها. باختصار، يصبح لدى المعلنين الكثير من الأمور للتفكير فيها. ولتبسيط كل ذلك ، سنقوم بتوضيح لكل قناة رقمية حتى يتم توفير الخلفية اللازمة لتنفيذ واحدة أو أكثر من استراتيجيات الإعلان الرقمى.

في حين يتم التركيز هنا على الخيارات المتاحة للمعلنين عند دخولهم إلى عالم الإعلان عبر الإنترنت ، بما في ذلك برامج الإعلان الرقمي التي قد تكون أفضل خيار لنشاطك التجاري ، حيث تكون المساحة الإعلانيةككل أوسع بكثير وتضم طرق أخرى ، على سبيل المثال الناشرين فى مواقع الويب.


من وجهة نظر المعلن ، فإن الشاغل الرئيسي في الحصول على مساحة إعلانية معينة على مواقع الناشرين على الويب، يكون هو إمكانية وصولهم إلى جمهورهم المستهدف. يفعل المعلنون ذلك إما من خلال اتصالات وصفقات مباشرة مع الناشرين على الويب أو عن طريق وسطاء أو عن طريق شراء إعلانات رقمية برمجياً من خلال برامج الإعلانات.

تساعد الأدوات المتاحة لإدارة حملات المعلنين على عرض الإعلانات وإدارتها من خلال مجموعة متنوعة من قنوات الإعلان الرقمى. وتشمل هذه قنوات عرض الإعلانات فى المواقع والفيديو والمحمول والشبكات الاجتماعية ومحركات البحث.

ما هي أهداف الإعلان على قنوات الإعلان الرقمي؟

من خلال الرد على كل سؤال من هذه الأسئلة التالية لكل قناة إعلان رقمى ، فإننا نوضح لماذا هى تكون مهمة:
  • لماذا هذه القناة مهمة؟ وما الذي يجعلها فريدة من نوعها ولماذا عليك التفكير في الإعلان عليها؟
  • هل ستظهر اعلاناتى للعملاء المحتملين؟ وفي أي نوع من مواقع الإنترنت وأين توجد هذه الإعلانات على صفحة الويب؟
  • ما هي أشكال الإعلانات المختلفة التي تدعمها هذه القناة؟ وماذا يطلق على الأشكال الإعلانية المختلفة وما هي مواصفاتها؟ وكيف تظهر هذه الإعلانات؟
  • ما هى طريقة تسعير الإعلانات على هذه القناة؟ وما هى المقاييس التي يتم بها ظهور الإعلانات ، أي هل هى التكلفة بالنقرة ،أو التكلفة بالمشاهدة ، أو التكلفة بالإجراء؟
  • من هم الخبراء في مجال الإعلان الرقمي الذين يتحدثون عنه فى كل قناة؟ وما هي الإتجاهات التي يجب التعرف عليها عند التفكير في الإعلان على هذه القناة؟

والآن هل أنت جاهز للبدء فى حملة الإعلانات الرقمية؟ يمكننا تقييم الخيارات المتاحة فى برامج الإعلان الرقمى من خلال التعرف على تقييمات المستخدمين الحقيقية وتقييمات المنتجات في كل قناة من قنوات الإعلان الرقمى:
  • برامج الإعلان عبر القنوات
  • برامج الإعلان على محركات البحث
  • عرض البرامج الإعلانية
  • برامج الإعلان على المحمول
  • برامج الإعلان على الشبكات الاجتماعية
  • برامج الإعلان على الفيديو 

الإعلان عبر القنوات

ما هو الإعلان عبر القنوات؟
يمكننا تعريف الإعلان عبر القنوات بأنه عملية الإعلان عبر قنوات الإعلان الرقمى المتعددة من خلال إما الإتصالات والصفقات المباشرة مع الناشرين على الويب أو الإعلان عن طريق برامج الإعلانات عبر القنوات. يمتلك المعلنون العديد من الخيارات والتى يمكن من خلالها الإعلان عبر الإنترنت ، من خلال الإعلانات على محركات البحث والإعلان عبر البرامج الإعلانية والإعلان على الجوّال والإعلان على الشبكات الإجتماعية والإعلان على الفيديو ، وجميعها هى خيارات قابلة للتطبيق لتحقيق نتائج طيبة والوصول إلى العملاء المحتملين. في حين أن المسوقين الرقميين قد يستخدمون طريقة واحدة أو طريقتين من هذه القنوات الإعلانية ، إلا أن إنشاء استراتيجية الإعلان الرقمى الشاملة والمترابطة عبر قنوات متعددة، بكل تأكيد سوف يساعد في ضمان وصول المعلنين جمهورهم المستهدف.

لماذا تعتبر الإعلانات عبر القنوات الإعلانية أمر مهم؟
أصبح الإعلان الرقمى الآن، وأكثر من أي وقت مضى، أمر بالغ الأهمية ، حيث يتفاعل الجمهور مع مجموعة متنوعة من الوسائط على العديد من الأجهزة. ويمكثون وقت طويل بمعدل 60 ساعة أسبوعياً في استخدام والتنقل بين المحتويات المتنوعة على الإنترنت. بالإضافة إلى ذلك ، بجانب استخدام أجهزة الكمبيوتر المكتبية، أصبحت الأجهزة المحمولة تستخدم  بصورة متنامية بقوة. حيث أصبحت عادات استخدام الوسائط المتعددة للجمهور أكثر على نحو متزايد بشكل كبير: حيث التنقل من جهاز إلى آخر ، ومن فيديو قصير إلى فيديو طويل ، ومن وسائل التواصل الإجتماعي إلى المواقع الإخبارية ، وأصبح من الصعب تتبع تواجد الجمهور في اتجاه واحد محدد. فهم يتصفحون الإنترنت على الكمبيوتر أو على الأجهزة اللوحية أو عبر هواتفهم ، ومن المهم للحمات الإعلانية أن تصل إلى الجمهور المستهدف في أي وقت وفي أي مكان وعبر جميع الأجهزة المستخدمة.

متى يمكنك تبنى الإعلان عبر القنوات؟
  1. المفتاح هو البيانات المترابطة : يتنقل الجمهور على الويب في جميع الأنحاء ويتفاعل مع كافة أشكال وصور المحتوى على الإنترنت ، وبتفاعله فإنه يؤثر على العلامات التجارية في العديد من أماكن تواجدها. وحتى نستطيع استغلال هذا التفاعل عبر القنوات ليصبح الإعلان الرقمى أكثر تأثير ونجاح ، من المهم أن يتم التحكم في جميع نقاط الإتصال مع الجهور، والحصول على البيانات المؤثرة، في الوقت الفعلي للجمهور وأن يتم إنشاء بيانات متكاملة ومترابطة للمستخدم للإنترنت. حيث يعتبر التركيز المستمر والمتزايد على استراتيجبة التسويق المعتمدة على البيانات والقياس والتحليل عبر القنوات المختلفة، أمراً بالغ الأهمية للأنشطة التي تبحث عن تحسين عمليات الإنفاق والوصول إلى الجمهور المستهدف والتأثير فيه عبر الإعلانية المترابطة، وفى حدود الميزانية المناسبة.
  2.  التخلى عن السيطرة : في ظل اختيار المستهلكين لطريقة استخدامهم للإنترنت، واختيارهم للوسائط التي يستتخدمونها، وللمحتويات التى يتنقلون بينها، يحتاج المعلنون أن يكون أكثر ذكاءاً وأن يتخلوا عن السيطرة عليهم فى مكان محدد، وإنما عليهم تقديم المحتوى لهم أينما وجدوا ومتى وجدوا، وتقديم العلامة التجارية إلى حيث يكون الجمهور المستهدف موجود، وبالطريقة التى تناسبه. 
  3.  الحفاظ على رسالة موحدة : لا ينبغى أن تقلق بشأن النتائج، فعندما يتم تنفيذ الإعلان بشكل صحيح ، ستتفاعل العلامات التجارية مع الجمهور المستهدف في أوقات مختلفة وعبر قنوات الإعلان الرقمى المتنوعة.ولكن ينبغى الحفاظ على رسالة إعلانية موحدة عبر جميع القنوات حتى يمكنك التأثير على الجمهور بشكل أفضل ، وبشكل أكثر تناسقاً ، وهذا سيساعدهم على التعرف على العلامة التجارية الخاصة بك وتمييزها أينما وجدت، مما يزيد من احتمالية تفاعلهم مع الإعلانات. قد تحتاج فى البداية إلى وضع أكثر من نموذج إعلانى وإجراء عمليات الإختبار، والتحليل للبيانات، حتى تستقر على الصيغة الإعلانية والرسالة الأكثر تفاعل،و والأكبر تأثير.
  4.  لا تقوم بإنشاء الإعلانات عبر القنوات بالتساوي : بما أن قنوات الإعلان الرقمى مختلفة عن بعضها فى المحتوى الذى تقدمه، وطريقة عرض هذا المحتوى، ونوعية الجمهور المتواجد، وبما أن لكل قناة نقاط قوة وأيضاً نقاط ضعف، فإنه ينبغى أن لا يتم إنشاء الإعلانات عبر قنوات الإعلان الرقمي بشكل متساوى، بحيث يمكنك الحصول على الأفضل من كل قناة. على سبيل المثال ، يميل الإعلان على محركات البحث إلى تحقيق أداء أفضل من حيث الاستجابة المباشرة والنتائج السريعة، في حين أن إعلانات الفيديو لها تأثير أكبر على إدراك وتمييز وإثراء العلامة التجارية. إذن عليك معرفة ما هو أفضل مكان لكل إعلان؟ وقبل ذلك عليك تحديد ماذا تريد بالضبط؟ ويتم ذلك من خلال التعرف على النقاط التى تتفوق فيها كل قناة، وهذا الأمر سيساعد كثيراً في تحسين أداء الحملات عبر قنوات الإعلان الرقمى بشكل أفضل. 

ما هى الأدوات التي تساعد في تحسين الإعلانات ونجاحها عبر قنوات الإعلان الرقمي؟
بالرغم من أن الحملات الإعلانية ذات الأموال الضخمة ما زالت تتم من خلال الإتصالات والصفقات المباشرة بين المعلنين والناشرين ، إلا أنه فى الوقت الحالى هناك زيادة بشكل كبير فى الإعلانات الرقمية التى يتم شراؤها من خلال البرامج الإعلانية.
مع استمرار الجمهور فى تغيير وتنويع عاداته فى استخدام المحتوى على الانترنت، أصبح التسويق الرقمى فى حاجة إلى تبني استراتيجية الإعلان عبر قنوات الإعلان الرقمى من أجل الوصول إلى هذا الجمهور. يعتبر فهم الاختلافات في عمل كل قناة إعلانية هو بداية جيدة ، ولكن نظراً لأن المشهد يتغير باستمرار وبشكل سريع، فإن البقاء على القمة فى الإعلان الرقمي يحتاج إلى مواكبة التغييرات السريعة التى تحدث والتأقلم معها بسرعة.

الإعلان على محركات البحث

ما هو الإعلان على محركات البحث؟
الإعلان على محركات البحث هو البحث المدفوع ، ويتم ذلك عن طريق الدفع إلى شركات محركات البحث من خلال برامجها الإعلانية ليظهر الإعلان للجمهور المستهدف وفى الأماكن التى تقوم بتحديدها. وهو أيضاً يعرف بالتسويق عبر محركات البحث (SEM) ، أو الدفع بالنقرة (PPC) ، وهو عملية الإعلان على محركات البحث مثل Google ، و Bing ، و Yahoo وغيرها. يعمل برنامج الإعلان على محركات البحث على ظهور إعلانك للمهتمين بمجال عملك من خلال الكلمات أو العبارات التى يقومون بكتابتها فى محركات البحث. ويجب أن تستخدم إعلانات البحث المدفوع جنباً إلى جنب مع تقنيات تحسين محركات البحث SEO ، لتشكيل استراتيجية تسويقية شاملة وفعالة على محركات البحث. يمكن للمسوقين على محركات البحث استخدام قنوات الإعلان الرقمى الأخرى مثل الشبكات الإعلانية أو الجوّال أو الشبكات الاجتماعية أو الفيديو، حتى تحقق انتشاراً وتكون أكثر ايجابية فى تحقيق النتائج والوصول إلى الجمهور المستهدف أينما وجد.

لماذا تعتبر إعلانات البحث المدفوعة مهمة؟
إنها الطريقة المباشرة والسريعة، حيث تسمح إعلانات البحث المدفوعة للمعلنين بوضع منتجاتهم أو خدماتهم أمام الأشخاص المستهدفين الذين يبحثون عنها بالفعل. إعلانات البحث المدفوع مستهدفة للغاية، لأنها تستهداف الأشخاص الذين يبحثون عن منتجاتك أو خدماتك فى اللحظة الحالية ويكتبون الكلمات والعبارات فى محركات البحث للوصول إليها، حيث يتم عرض الإعلانات فقط لأولئك الذين يبحثون عما تقدمه بالفعل ، مما يزيد من احتمالية نقرهم على إعلانك وتحويلهم إلى عملاء يدفعون. علاوة على ذلك ، هناك أكثر من 3.5 مليار عملية بحث تتم يومياً على محرك البحث Google وحده.

أين يمكن للعملاء المحتملين مشاهدة إعلاناتى على محركات البحث؟
يتم تشغيل الإعلانات عبر محركات البحث مثل Google و Yahoo ، و Bing وغيرها. ويتم وضع الإعلانات على محركات البحث استناداً إلى الكلمات الرئيسية ذات الصلة بمجال عملك والتى يتم البحث عنها فعلياً من قبل العملاء، ويظهر الإعلان بعد أن يقوم شخص ما بتضمين إحدى هذه الكلمات الرئيسية في بحثه على محركات البحث. واستناداً إلى خطتك الإعلانية وإعدادات إعلانك فقد تظهر الإعلانات فقط فى نتائج محركات البحث، أو تظهر أيضاً عبر شركاء محركات البحث. ويتكون شركاء محركات البحث من مواقع الويب التي يمكن لمحركات البحث من خلالها عرض الإعلانات عبر محتوى الخاص بهم على مواقعهم، وهذا المحتوى بالطبع يكون مرتبط بالكلمات الرئيسية المستهدفة، مما يسمح للمعلنين بالوصول إلى نطاق أوسع لنشر إعلاناتهم.

كيف تظهر الإعلانات على محركات البحث؟
تظهر الإعلانات على محركات البحث في شكلين: الإعلانات النصية فقط أو إعلانات قائمة المنتجات. أما الإعلانات النصية فهي إعلانات نصية فقط تظهر فى صفحة نتائج محركات البحث وفى أعلى الترتيب، وقد تظعر أسفل الصفحة، ويرجع ذلك إلى المنافسة والسعر المدفوع فى الكلمة الرئيسية. يتم تمييز هذه النتائج بوضوح للمستخدم كإعلانات وذلك لتجنب عمليات الإلتباس بينها وبين نتائج البحث المجانية. أيضاً توفر بعض محركات البحث بعض الإضافات التى تمكن المعلن من إضافة بيانات الإتصال وأى معلومات وروابط أخرى مهمة للإعلان.
أما إعلانات قائمة المنتجات فهي خاصة أكثر للمنتجات، وتوفر مستوى أكبر من الرؤية لهذه المنتجات عن طريق إضافة الصور والوصف وعروض الأسعاربالإضافة إلى الروابط. وهو الأمر يشبه إلى حد كبير شكل نتائج التجارة الإلكترونية.

كيف يتم تسعير إعلانات البحث؟
يتم تسعير إعلانات البحث عن طريق الدفع بالنقرة (PPC): حيث لا يدفع المعلنون إلا إذا قام المستخدم بالنقر على الإعلان، مما يجعل هذه النوعية من الإعلانات مميزة، ويتبقى أن تكون صفحة الهبوط أو صفحة موقعك والتى يذهب إليها المستخدم مقنعة له حتى يقوم بإتمام عملية الشراء أو التواصل معك من أجل ذلك. يتم تحديد السعر لكل نقرة استناداً إلى مدى التنافسية على هذه الكلمة الرئيسية. فكلما ازدادت درجة التنافسية على الكلمة الرئيسية ، كلما كانت أكثر تكلفة. وطبعاً ترجع التنافسية على كلمة معينة إلى حجم البحث المعتمد على هذه الكلمة من قبل الجمهور المستهدف، ويختلف السعر أيضاً باختلاف محركات البحث، ويرجع ذلك لحصة هذا المحرك من المستخدمين لمحركات البحث.

ما هي الاتجاهات المهمة في إعلانات البحث المدفوع؟
  1. انتشار الجوّال : وكما ذكرت Google، فإنه يتم إجراء الكثير من عمليات البحث على أجهزة الجوّال مقارنةً بأجهزة الكمبيوتر. ومع تزايد هذا الإتجاه من قبل المستخدمين الذين يتجهون إلى هواتفهم وأجهزتهم اللوحية للبحث عبر محركات البحث، فأصبح وجود الإعلانات على الجوال أمراً مهماً حتى تحصل على المزيد من النقرات، والعملاء الذين يدفعون. على هذا النحو ، ينبغي للمعلنين اتباع استراتيجية الإعلان على الجوّال أولاً، والقيام بعمليات الظهور للإعلان بدون تشوه عبر الأجهزة المختلفة وأحجام الشاشات المتنوعة. كذلك عليهم التأكد من أن صفحات الهبوط سريعة التحميل وبسيطة إلى حتى يمكنهم الحصول على أقصى استفادة من إعلانات البحث المدفوع، وعدم فقدان العملاء الذين لا ينتظرون طويلاً حتى يتم تحميل الصفحة.
  2. الإعلان بالنقرة PPC الشخصى الإستهداف : مع توفر بيانات مخصصة للمستخدمين، تتبع ما يبحثون عنه، وتطلع على اهتماماتهم. فقد أصبح تحليل شخصيات المستخمين للإنترنت أمراً متاحاً اليوم، ويتم استخدمه فى عمليات استهداف شخصية أكثر تحديداً، وسوف تستمر الإعلانات المدفوعة على محركات البحث في الحصول على الكثير من البيانات والتى يتم استخدامه فى عمليات الإستهداف لتحقيق نتائج مبهرة. على وجه الخصوص ، مما يتوجب على المعلنين الإستمرار فى عملية تجديد النشاط التسويقي والتحديث له. وهذا يتيح لجهات التسويق متابعة جمهورها على الانترنت استناداً إلى تفاعل العميل فى وقت ما مضى مع علامتها التجارية. لقد أصبح هذا النوع من التسويق الشخصى الإستهداف يحقق نتائج رائعة، ووضح ذلك فى النتائج المستخلصة من تزايد معدلات التحويل لهذه الإعلانات. والمنطق هنا بسيط جداً، حيث أنه من الأرجح أن ينقر جمهورك على شيء ما عندما يتعاملون معه بالفعل.
  3. أهمية الكلمة المفتاحية : السر يكمن هنا، ما هى الكلمة أو العبارة التى أستهدفها؟ بمعنى أكثر تحديداً، ماذا يكتب المستخدمون فى محركات البحث عندما يرغبون فى الحصول على خدماتى أو منتجاتى؟ يتوقع الخبراء أن الكلمات الرئيسية ستصبح هى الأولوية العليا في إستراتيجيات الدفع بالنقرة PPC، مع تزايد القوة الشرائية الكبيرة الت تتم بعد استخدام الكلمات المفتاحية عبر محركات البحث.
  4. إعلانات البحث المدفوعة ليست جديدة : على الرغم من أنها إعلانات البحث المدفوعة ليست جديدة، ومضى وقت كبير على استخدامها، وظهرت بعدها استراتيجيات وطرق اعلانية أخرى مثل الدفع بالإجرة CPA أو الدفع بالمبيعات CPS، إلا أنها بالفعل ما زالت هى الأكثر والأقوى فى الإستخدام ،حيث أنه عند تنفيذها بشكل صحيح، تستمر في تقديم نتائج إيجابية، والحصول على تحويلات من العملاء المحتملين. ولكى تكون أكثر ايجابية، فإن عليك استخدام الإعلان والمنهج الإعلانى الذى يتناسب مع ما تقدمه، ففى بعض الأحيان قد تكون احدى الإستراتيجيات الأخرى هى الأكثر فعالية لمجال عملك، إذن عليك تبنى منهج قائم على تحليل البيانات، للحصول على الفرص الحقيقية والمجربة لتحقيق أفضل النتائج.

الإعلان على الشبكة الإعلانية

ما هو الإعلان على الشبكة الإعلانية؟
الإعلان على الشبكة الإعلانية عبر الإنترنت، هو عملية الإعلان عن شركة أو منتج أو خدمة على مواقع الإنترنت التى يتناسب محتواها مع ما تقدمه أو مع مجال عملك. تأتي الإعلانات بأشكال وأحجام متنوعة، وهى تسمى أيضاً بالإعلانات الصورية، ومع وجودها فى مواقع مرتبطة بما تقدمه، فإن زوار هذه المواقع هم عملاء مستهدفين، وإذا كان إعلانك جذاباً ويثر اهتمام هؤلاء الزوار فإنك ستحصل على تفاعلهم من خلال الضغط على إعلانك، والذهات إلى صفحات موقعك للتعرف على المزيد، وبالتالى تحصل على مبيعات. يستخدم المعلنون برامج لهذه النوعية من الإعلانات من أجل استهداف أكثر دقة ونتائج أكثر ايجابية، عن طريق إدارة وتتبع هذا الجمهور المستهدف. إلى جانب إعلانات البحث المدفوع ، يعتبر الإعلان على الشبكة الإعلانية أحد أهم الأشكال الأكثر استخداماً للإعلان عبر الإنترنت.

لماذا يعتبر الإعلان على الشبكة الإعلانية مهماً؟
تؤيد نسبة كبيرة من المؤسسات الإعلانية وجهات التسويق، استراتيجية الإعلان على الشبكة الإعلانية، وترى أن هذه الإستراتيجية تساعد في الترويج للعلامة التجارية بشكل كبير، وتعتبر إحدى أشكال الإعلانات الأكثر انتشار عبر الإنترنت. وقد أصبح متاحاً بأشكال متعددة وأحجام متنوعة، وظهرت أنواع أكثر تأثير مؤخراً. تعمل الإعلانات على الشبكة الإعلانية على الحصول على الكثير من الزيارات والمبيعات، وعلى زيادة الوعي بالعلامة التجارية. وتتميز بمدى وصول واسع حيث يمكن للإعلانات الوصول إلى الآلاف وربما الملايين من مستخدمى الإنترنت. وهذا يسمح بعمليات انتشار واسعة لاستهداف جمهورك أكثر وتحسين احتمالية الشراء لأعداد كبيرة.

أين يوجد الإعلان على الشبكة الإعلانية ؟
يتم عرض الإعلانات على مواقع الإنترنت التى ترغب في استثمار محتواها عن طريق بيع المساحة الإعلانية على صفحاتها على الويب. يمكن لهذه الإعلانات أن تظهر الإعلانات أماكن متعددة على موقع الويب، وتختلف هذه الأماكن وأحجامها بناءاً على تخطيط صفحات كل موقع. تشمل الأماكن الشائعة للإعلان في أعلى الصفحة، وإلى يسار أو يمين المحتوى، وفي أسفل الصفحة. وقد تكون الإعلانات أيضاً فى صورة محتوى ضمن المحتوى الموجود داخل الموقع، وقد تكون أيضاً هذه الإعلانات فى صورة مقاطع فيديو.

كيف يتم تنسيق الإعلانات على الشبكة الإعلانية ؟
إعلانات البانر هي الإعلانات الأكثر شيوعاً. وتكون في صور متنوعة من الأشكال والأحجام المختلفة، ويمكنها الظهور فى أماكن مختلفة على الموقع. حيث تظهر الإعلاناتفى أعلى الصفحة أو أسفل القائمة وأعلى المحتوى، أو فى بين محتويات المحتوى نفسه أو أسفل الصفحة.
إعلانات الوسائط المتعددة التفاعلية هى عبارة عن إعلانات بانر متحركة، وقد تكون ضمن مقطع فيديو أو تكون تفاعلية بحيث تسمح للزائر بالتفاعل معها. قد يتم توسيع هذه الإعلانات فى الصفحة، بحيث تحجب المحتوى ولايتم إغلاقها إلا من خلال عملية النقر عليها أو الإغلاق، أو بعد تحميل الصفحة، لعرض إعلان أكبر وأكثر جاذبية.

كيف يتم تسعير الإعلانات على الشبكة الإعلانية؟
يمكن الدفع فى هذه النوعية من الإعلانات على الشبكة الإعلانية استناداً إلى مقاييس مختلفة: إما الدفع لكل ألف ظهور (CPM) للإعلان، أو الدفع لكل نقرة (CPC) على الإعلان، أو الدفع لكل إجراء (CPA) يتم فعله على الإعلان من قبل المستخدم، وقد يكون الإجراء تحيل برنامج أو لعبة أوملء نموذج أو اخال البريد الالكترونى، اجراء عملية شراء أو غير ذلك، وهى تعرف أيضاً بتكلفة التحويل.

ما هي الاتجاهات المهمة في الإعلان على الشبكة الإعلانية؟
  1. النمو المستمر للإعلانات المبرمجة و RTB : على الرغم من أن المعلنين اعتمدوا بالفعل استراتيجية الإعلانات المبرمجة بشكل كبير، إلا أن المسوقين الرقميين قدروا أنها تحتوى على زيادة فى الإنفاق في هذه البرامج تعادل أكثر من 50% من إجمالي الإنفاق على الإعلانات على الشبكة الإعلانية. ويرجع السبب الرئيسى لهذه الزيادة فى الاعتماد الكبير والمتزايد بسرعة على الإعلانات في الوقت الفعلي (RTB). ومع قيام الناشرين والمعلنين بجني ثمار هذه النوعية من الإعلانات، فقد زاد الإقبال عليها بشكل كبير، حيث يتم تحويل نسبة كبيرة من ميزانيات الإعلانات إلى هذه العملية.
  2. برامج حظر الإعلانات : فى المتصفحات يتم استخدام برنامج حظر الإعلانات لإزالة الإعلانات الموجودة على مواقع الويب ومحركات البحث ومواقع الشبكات الاجتماعية ، وقد تم استخدام هذه البرامج من قِبل حوالى 200 مليون مستخدم لأجهزة الكمبيوتر المكتبى. لكن المعلنين غير قلقين من استخدام هذه البرامج.
  3. الإعلان الأصلي : وكان الرد متواجداً على برامج منع الإعلانات، وتمثل هذا الرد في تزايد وجود الإعلانات المدمجة مع المحتوى. وهو الإعلان الذى يتواجد فى صورة محتوى ويتواجد ضمن المحتوى الأصلى لصفحة الويب، ولا يتم عرضه بالصورة التقليدية للإعلانات، وبدلاً من ذلك يتم عرضه كمحتوى يحاكي ذلك الشكل الخاص بمحتوى الناشر. ويزعم بعض النقاد لهذه الطريقة بأنها مضللة، فى حين أن المدافعين عنها يقولون بأنها إعلانات أكثر قابلية للتأثير من الإعلانات التقليدية، يبدو أن هذا النوع من الإعلانات والذى يسمى الإعلان الأصلى يواصل نموه إلى الأمام.
  4. الاحتيال في الإعلانات : أحد أهم المشكلات التي تواجه صناعة الإعلان الرقمي، وعرض الإعلانات عموماً، تتمثل فى تأثير برامج التتبع على أداء الإعلانات فعاليتها عبر الإنترنت. حيث تم الإبلاغ عن فقدان 6 مليار دولار جراء عمليات الإحتيال على الإعلانات في السنة، عن طريق احتساب أجزاء من مقاييس مرات الظهور والنقرات الخاصة بالمعلنين من مواقع وبرامج متخصصة. ولكن لا ينبغي أن يثني هذا الأمر المعلنين عن الإعلان عبر الإنترنت، إلا أنهم يجب أن يكونوا على علم ودراية بالمشكلة لمحاولة تفاديها قدر الإمكان.
هناك عدد قليل من قنوات الإعلان، التى يمكنها تقديم هذا التنوع الكبير من صور الإعلان، وهذا النطاق الواسع فى وصل الإعلان للجمهور، وهذا الذى يوفره الإعلان على الشبكة الإعلانية. من خلال تنوع الأشكال والأحجام، يتوفر للمعلنين عدد لا يحصى من الخيارات المتاحة التى تمكنهم من عرض الإعلانات على مواقع الويب. وعلى الرغم من وجود بعض المشكلات الواضحة التي تواجه أداء هذه القناة فيما يتعلق ببرامج منع الإعلانات وأيضاً الإحتيال المتعلق بالإعلانات، إلا أنها لا تزال إحدى الطرق الأكثر انتشاراً لعرض الإعلانات، والحصول على نتائج طيبة.

إعلانات الجوّال

ما هى إعلانات الجوّال؟
إعلانات الجوّال هي عملية الإعلان عبر أجهزة الجوال، مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والتطبيقات القابلة للعمل عليها بشكل متزايد. الإعلان على أجهزة الجوال ليس شيئاً جديداً، ولكن التركيز عليها كإحدى أهم قنوات الإعلان الرقمي يتزايد نظراً لأن المستخدمون ينفقون المزيد من الوقت على هذه الأجهزة المحمولة. يستخدم المعلنون برامج وتطبيقات إعلانات الجوّال لشراء الإعلانات وإدارتها وتتبعها. وفى الغالب فهم يستخدمون الإعلان على الجوّال بالإضافة إلى قنوات الإعلان الرقمي الأخرى مثل الشبكات الإعلانية ومحركات البحث و الشبكات الاجتماعية و الفيديو لتنويع إستراتيجيتهم الإعلانية.

يتزايد الاعتماد على أجهزة الجوّال بسرعة. فقد أصبح لدى العالم الآن أجهزة جوّال أكثر من الناس، والمزيد من هذه الأجهزة عبارة عن هواتف ذكية وتستخدم التطبيقات ومواقع الويب بكثرة. ومع خروج الكثير من الجمهور عن استخدام أجهزة الكمبيوتر المكتبى، واكتفائه بتصفح الويب على أجهزتهم الجوالة، لذلك من المهم أن تكون جهات التسويق الرقمى على نفس المستوى الذهنى، وتدرك التغييرات التى تحدث بسرعة وتدخل معهم في هذا الإتجاه، بغض النظر عن مكان وجودهم. بالإضافة إلى ذلك، لا تكتفي إعلانات الجوّال بالظهور أكثر من إعلانات أجهزة الكمبيوتر المكتبي، ولكن تزيد أيضاً احتمالية أن يقوم المستخدمون بالنقر على إعلانات الجوال بنسبة كبيرة. تتجه إعلانات الجوّال ككل إلى الاتجاه التصاعدى، ويجب أن تكون الشركات على أتم الإستعداد لمواكبة هذه الموجة وتضمينها ضمن المكونات الأساسية لاستراتيجيتها الإعلانية عبر الإنترنت.

أين توجد إعلانات الجوّال؟
إعلانات الجوّال هي إعلانات يتم عرضها على أجهزة الجوّال مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. يقدم الجوّال خيارات متشابهة جداً مثل القنوات الأخرى ، ولكنه مصمم خصيصاً للأجهزة المحمولة. يمكن العثور على إعلانات الجوّال على إصدار الجوّال من مواقع الويب وضمن تطبيقات الهاتف المحمول.

كيف يتم تنسيق إعلانات الجوّال؟
تعمل إعلانات البانر للجوّال مثل إعلانات البانر لشاشة الكمبيوتر ، وتوفر الكثير من الوظائف نفسها. ومع ذلك ، فمع محدودية المساحة على مواقع الجوّال مقارنةً بمواقع الكمبيوتر المكتبى ، لا تقدم إعلانات البانر الخاصة بالجوّال نطاقاً واسعاً من حيث الأحجام والأشكال الخاصة بالإعلانات.

إعلانات الفيديو للجوّال عبارة عن إعلانات فيديو تم تحسينها للجوّال. على غرار الأساليب المشابهة لإعلانات بانر الجوّال ، تكون خيارات التنسيق على الجوّال محدودة نظراً لقيود المساحة.

الإعلانات داخل التطبيق ، هي كما يوحي الإسم ، إعلانات تظهر داخل تطبيقات الجوّال. تختلف الاستراتيجيات للإعلان داخل التطبيق ، ولكن الأساليب الشائعة تتضمن إعلان بانر نموذجي أو إعلانات بينية داخل التطبيق ، أو تقديم مكافآت كجزء من تطبيقات الألعاب ، أو إنشاء تطبيقات مخصصة من البداية.

الإعلانات البينية هي إعلانات بانر بملء الصفحة تتضمّن شاشة الجهاز بالكامل. تمنح هذه الإعلانات للمعلنين مزيداً من المساحة التي يمكنهم العمل بها مقارنةً بإعلانات بانر الجوّال التقليدية التي تكون صغيرة وصعب الضغط عليها. يمكن أن تكون الإعلانات البينية تفاعلية أو تعرض مقاطع فيديو أيضاً. تتيح الإعلانات للمشاهدين خيار إغلاق الإعلان بالنقر فوق علامة (×) الصغيرة في الزاوية العلوية اليمنى أو اليسرى ، والتي ستظهر عادةً بعد ثانيتين من الإعلان الذي يتم عرضه.

كيف يتم تسعير إعلانات الجوّال؟
عادةً ما يتم شراء إعلانات الجوّال على أساس التكلفة لكل ألف ظهور ، على الرغم من أن المزيد من المقاييس المستندة إلى التفاعل مثل تكلفة النقرة و تكلفة المشاهدة هي أيضاً خياراً. ويختلف متوسط التكلفة لكل ألف ظهور لإعلانات الجوال حسب نظام التشغيل والشكل.

ما هي الاتجاهات الهامة في إعلانات الجوّال؟
  1. ارتفاع الإنفاق على الجوّال : يزداد الإنفاق على إعلانات الجوّال بشكل عام ، وبدأ في تخطى الإنفاق على الإعلانات على الكمبيوتر المكتبي الأكثر رسوخاً.
  2. تنزيل الويب داخل التطبيق : كما ذكرنا سابقاً ، ينمو الإنفاق الإعلاني للجوّال ككل بسرعة ، لكن الإنفاق على الإعلانات داخل التطبيق يتزايد بسرعة كبيرة. تم تعيين إنفاق إعلانات تطبيقات الجوّال على تجاوز الإنفاق الإعلاني لمتصفح الويب على الجوّال بمقدار 3 إلى 1 تقريباً.
  3. الفيديو المحمول : تنسيق إعلان رقمي آخر سريع النمو هو الفيديو المحمول. حيث تستحوذ الإعلانات فيه حالياً على جزء كبير من إجمالي الإنفاق الإعلاني للجوّال.
مع استمرار التركيز على إعلانات الجوّال ونموها في معدلات سرعة الضوء ، من الضروري معرفة خياراتك للإعلان من خلال هذه القناة. إذا لم يكون جمهورك قد بدأ بالفعل ، فسيبدأ في قضاء المزيد من الوقت في تصفح الويب على هواتفهم، ويستخدمون بدرجة أقل أجهزة الكمبيوتر المكتبي ، وعليك التأكد من أنك أمامهم بغض النظر عن القناة التى يقومون بفتحها ، وذلك لزيادة أرباحك أو الوعي بالعلامة التجارية. وعلى الرغم من أن القناة لم تصل بعد إلى مرحلة النضج مثل غيرها ، إلا أن الممارسين يعملون جاهدين على تسوية الخلل من أجل إنشاء إعلانات جذابة ، وربما أكثر أهمية يمكن تتبعها. بدأت حشود من المعلنين بالفعل في تبني عقلية أولوية الجوّال للإعلانات ، ولن يمر وقت طويل قبل أن يكون الهاتف المحمول أولاً طريقة التفكير القياسية.

الإعلان الاجتماعي

ما هو الإعلان الاجتماعي؟
الإعلان الاجتماعي هو ممارسة وضع الإعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي مثل Facebook و Twitter و LinkedIn. يستخدم المسوقون والمعلنون برامج الإعلانات الإجتماعية للمساعدة في إتمام عملية شراء الإعلانات وتبسيطها على مواقع الشبكات الاجتماعية. إعلانات وسائل الإعلام الاجتماعية تنمو بسرعة ، لكنها ما زالت صغيرة نسبياً. غالباً ما يُنظر إلى حلول الإعلانات على أنها علامة على نضج الشبكات الاجتماعية لأنها تعمل على تحقيق الدخل من جهودها. يعتمد توافر ودقة قدرات الإعلان الاجتماعي على أي شبكة اجتماعية إلى حد كبير على شعبية الموقع وكذلك طول مدة وجود الجمهور عليه. على الرغم من أن الإعلان الاجتماعي هو جزء واحد فقط من استراتيجية الإعلان الرقمي ، حيث يستخدم المسوقون أيضاً قنوات الإعلان الرقمى الأخرى مثل الإعلان على الشبكة الإعلانية ، أو إعلانات الجوّال ، أو إعلانات الفيديو ، أو الإعلانات على محركات البحث لتشكيل منهج شامل للإعلان الرقمي. إلا أن الإعلان الاجتماعى يعتبر من أهم قنوات الإعلان الرقمي.

أين توجد الإعلانات الاجتماعية؟
يتم تشغيل الإعلانات الاجتماعية على الشبكات الاجتماعية وتعمل على توسيع مدى وصول الشركة إلى ما يتجاوز تلك التي تتبعها بالفعل. يختلف الإعلان الاجتماعي من موقع وسائط اجتماعية إلى آخر وفقاً لصفات محددة لكل موقع على حده. أحد مواضع الإعلانات الأكثر شيوعاً في خلاصة المشاركات ، حيث يمكن أن يبدو أكثر طبيعية للمشاهدين المحتملين. مع زيادة عدد الشبكات الاجتماعية وتكيف السوق وضبطه ، تنبت تنسيقات جديدة للمساعدة في تقديم أفضل خدمة للمعلن في الوقت الذي تكون فيه مناسبة ومؤثرة جداً للمستخدمين.

كيف يتم تنسيق الإعلانات الاجتماعية؟
بما أن كل شبكة اجتماعية فريدة في تصميمها ووظائفها ، تختلف التنسيقات من نظام شبكة اجتماعية إلى أخرى. تتمثل إحدى الإستراتيجيات الشائعة المستخدمة في الأنظمة الأساسية المتعددة في مفهوم مشاركة تمت ترقيتها وتظهر في خلاصة محتوى النظام الأساسي. تدفع الشركات إلى شبكة التواصل الاجتماعي لهذه الإعلانات من أجل توسيع نطاق وصول مشاركاتها. وتعرض أشكال الإعلانات المختلفة على Facebook و Twitter و +Google و LinkedIn و Instagram. ومن بين مواقع الشبكات الاجتماعية الشائعة الأخرى التي تتضمن حلول إعلانية ، Pinterest و Tumblr.

كيف يتم تسعير الإعلانات الاجتماعية؟
يتبع تسعير الإعلانات الاجتماعية التنسيق نفسه لقنوات الإعلان الرقمى الأخرى ، حيث يتم التسعير للمعلنين على أساس التكلفة بالنقرة أو التكلفة بالألف ظهور. تختلف الإعلانات الاجتماعية بالسعر استناداً إلى عدة عوامل ، بما في ذلك حجم الجمهور المستهدف ، والسكان ، وشكل الإعلان ، والأجهزة المستخدمة لشبكة التواصل الاجتماعي.

ما هي الاتجاهات الهامة في الإعلان الاجتماعي؟
  1. تنويع الميزانية : بينما يستمر فيس بوك Facebook في السيطرة على ميزانيات الإعلانات ، بدأت الشركات الإعلانية في تنويع ميزانيتها الإعلانية الاجتماعية واحتضان مجموعة جديدة من مواقع الشبكات الاجتماعية. يواصل المسوقون توزيع ميزانيات الإعلانات على مواقع الشبكات الاجتماعية الأكثر شعبية مثل Pinterest سريع النمو ، و Tumblr ، و Snapchat على أمل الاستفادة من جمهور جديد ومشاركات. ومن الآن فصاعداً ، سيكون من الأساسي بالنسبة إلى المسوقين أن يظلوا أكثر سرعة وأن يعدلوا ميزانياتهم وفقاً للمشهد الاجتماعي المتقلب باستمرار.
  2. التسوق الاجتماعي : لقد أصبحت أزرار الشراء لوسائل التواصل الاجتماعي لها تأثير كبير ، مما سمح لتجار التجزئة بجعل المبيعات مباشرة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية ، مما يسمح لجهود التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أن تكون أكثر استهدافاً في التسويق عبر Facebook ، والتسويق عبر Twitter ، وجهود التسويق في Pinterest . هذه الأزرار لديها القدرة على أن تستفيد الشركات من خلال تبسيط عملية المعاملات من خلالها ، وزيادة فرصة الإيرادات ، ويحتمل توفير المال على رسوم التبادل. ومع ذلك ، لا يزال هذا الاتجاه جديداً ، ويشكك البعض في اعتماده وإمكاناته في الأداء. ومع ذلك ، بالنسبة إلى تجار التجزئة الذين يتطلعون إلى الحصول على مبيعات أمام جمهور هائل ، فقد يكون الوقت الآن هو الغوص في أزرار شراء وسائل الإعلام الاجتماعية واختبارها.
  3. محتوى الفيديو : من خلال محتوى الفيديو تتم عملية التنشيط للإعلانات على الشبكات الاجتماعية. هذا يرجع في جزء كبير إلى زيادة إمكانية المشاركات للفيديو. تتلقى مشاركات Facebook نسبة مشاركة أكبر بنسبة 30٪ عند احتوائها على مقطع فيديو ، كما تتلقى مقاطع الفيديو على Instagram ضعف نسبة مشاركة الصور. على الرغم من أن إنتاج مقاطع الفيديو أكثر تكلفة من محتوى الصور والنصوص ، إلا أنه يمكن إعادة توجيه محتوى الفيديو الحالي للمشاركة على الشبكات الاجتماعية جميعها.
يسمح الإعلان على مواقع الشبكات الاجتماعية بالوصول إلى الجماهير بجميع الأشكال والأحجام والتركيبة السكانية. وترتبط هذه الجماهير بهذه المواقع بدرجة كبيرة ، حيث يبلغ متوسط عدد المستخدمين أكثر من ساعتين على الشبكات الاجتماعية يومياً. يُعد تعلم الاستفادة من ممارسات الإعلانات الاجتماعية لتوسيع مدى الوصول إلى المحتوى الإعلانى أمراً حيوياً لزيادة الوعي بالعلامة التجارية وعائداتها في عالم اجتماعي متزايد.

إعلانات الفيديو

ما هى إعلانات الفيديو؟
إعلانات الفيديو عبر الإنترنت هي عملية استخدام محتوى الفيديو للترويج لشركة أو منتج على مواقع الويب. يستخدم المسوقون والمعلنون برامج إعلانات الفيديو للمساعدة في إتمام عمليات الشراء عبر الإنترنت عن طريق تبسيط القيمة المقدمة من منتجات وخدمات. يمكن أن يرتبط المعلنون أيضاً ببرامج الإعلانات الصورية أو برامج إعلانات الجوّال أو برامج الإعلانات الاجتماعية أو برامج الإعلانات على محركات البحث في محاولة لتشكيل إستراتيجية إعلانية رقمية شاملة.

لماذا تعتبر إعلانات الفيديو مهمة؟
أكثر من 80% من الشركات التى تستخدم إعلانات الفيديو عبر الإنترنت تجدها ناجحة. ويرجع ذلك جزئياً إلى حقيقة أن محتوى الفيديو ، أو الإعلان عبر الفيديو ، يعد من أكثر أشكال المحتوى عبر الإنترنت جاذبية. هذا يعني أن إعلانات الفيديو بالنسبة للمسوقين ستكون أكثر فعالية من أشكال الإعلانات الأخرى. على سبيل المثال ، أبلغت Google عن أن إعلانات الفيديو عبر الإنترنت حسّنت معدلات استدعاء الإعلانات بصفة عامة. علاوة على ذلك ، يوفر الإعلان عبر الفيديو للمعلنين أعلى متوسط لنسبة النقر إلى الظهور لأي قناة إعلانية رقمية أخرى ، كما يزيد احتمال شراء المنتج أو الخدمة للمستهلكين بنسبة تتعدى 60٪ بعد التفاعل معه عبر الفيديو. ولتحقيق أعلى النتائج ، لابد من زيادة المشاهدات لإعلانات الفيديو عبر الإنترنت بشكل كبير ، حيث تبلغ التقارير عن معدل نمو سنوي بنسبة 100٪ . وعلى هذا النحو ، فإن إعلانات الفيديو عبر الإنترنت لا تعمل فقط على تحسين الوعي بالعلامة التجارية ، ولكن يمكن أن يكون لها تأثير أيضاً على عمليات البيع.

أين يتم تشغيل إعلانات الفيديو؟
يتمثل الشكل الأكثر شيوعاً لإعلانات الفيديو عبر الإنترنت في الإعلانات المنسقة الخطية وغير الخطية ، ويتم عرض هذه الإعلانات في مشغلات الفيديو حيث يتم تشغيل المحتوى. يمكن أيضاً وضع إعلانات الفيديو كإعلانات مصاحبة جنباً إلى جنب مع محتوى آخر مثل المقالات أو الألعاب أو مقاطع الفيديو الأخرى.

كيف يتم تنسيق إعلانات الفيديو؟
إعلانات ضمن بث فيديو مباشر هي إعلانات يتم تشغيلها داخل مشغل الفيديو حيث يتم تشغيل المحتوى. هناك نوعان رئيسيان من الإعلانات ضمن البث ، خطية وغير خطية.

يتم تشغيل إعلانات الفيديو الخطية بالتسلسل مع محتوى الفيديو. الإعلانات الخطية الأكثر شيوعاً، وإعلانات قبل وأثناء وبعد التشغيل التي يتم تشغيلها قبل محتوى الفيديو وأثناءه وبعده. استناداً إلى نظام بث الفيديو ، يمكن أن تكون هذه الإعلانات قابلة للتخطي أو غير قابلة للتخطي.

يتم تشغيل إعلانات الفيديو غير الخطية في نفس وقت محتوى الفيديو ، وعادةً ما تأتي في شكل تراكبات ، سواء أكانت شاشة كاملة أو بانر أصغر في أسفل الفيديو. تميل هذه الإعلانات إلى منح المشاهدين خيار إغلاقها فوراً أو بعد عدة ثوانٍ.

يتم تشغيل إعلانات الفيديو داخل إعلان بانر جنباً إلى جنب مع محتوى الويب. قد تكون هذه الإعلانات رفيقة لمحتوى الفيديو أثناء تشغيله أو كإعلان بانر إلى جانب محتوى ويب آخر مثل المقالات أو مشاركات المدونة. ويتم عادةً وضع مشغلات الفيديو في مواقع متشابهة كالبانر والإعلانات الصورية الأخرى ، وقد تقدم خياراً بحيث يتم تشغيل الإعلان تلقائياً بمجرد زيارة المشاهد للصفحة.

كيف يتم تسعير إعلانات الفيديو؟
يمكن شراء إعلانات الفيديو على أساس التكلفة لكل ألف ظهور ، ولكن يتم تسعيرها عادةً على أساس تكلفة المشاهدة (CPV) ، مما يسمح للمعلنين بالدفع مقابل الإعلان فقط إذا شاهده شخص ما أو تفاعل معه.

ما هي الاتجاهات المهمة في إعلانات الفيديو؟
  1. نمو إعلانات الفيديو : يتزايد الإعلان عبر الفيديو ، حيث تحول الشركات المزيد والمزيد من ميزانياتها الإعلانية إلى هذه القناة باعتبارها إحدى أهم قنوات الإعلان الرقمي. بجانب الإعلان على الجوّال والتسويق عبر الرسائل النصية القصيرة ، يُعد الإعلان عبر الفيديو على الإنترنت ثاني أسرع القنوات الإعلانية نمواً ، حيث تحقق أرباح إعلانات الفيديو زيادة كبيرة في الفترة الحالية.
  2. نمو الفيديو المحمول : مع التحول الكبير لاستخدام أجهزة الجوال بدلاً من الكمبيوتر المكتبى. ومع ازدياد عدد أجهزة الجوال ، سيشاهد المزيد والمزيد من المستهلكين محتوى الفيديو على هواتفهم الذكية والأجهزة اللوحية.
  3. الفيديو الاجتماعي في صعود : مع مواقع وسائل الإعلام الاجتماعية تم بذل المزيد من الجهد في عروض الفيديو الخاصة بهم ، أصبحت إعلانات الفيديو الاجتماعية أكثر بروزاً.
  4. الفيديو البرمجي : كانت إعلانات الفيديو عبر الإنترنت بطيئة في اعتمادها منهجاً برمجياً بسبب تعقيد إعلانات الفيديو ، مقارنةً بالإعلانات الصورية ، فضلاً عن ندرة مستودع إعلانات الفيديو على مواقع الناشرين. ومع ذلك ، فمن المتوقع أن يتم شراء أكثر من 70٪ من إعلانات الفيديو عبر الإنترنت برمجياً خلال الأعوام القليلة المقبلة.
على الرغم من أن إعلانات الفيديو عبر الإنترنت تتكلف أكثر في المتوسط وتكون أكثر تكلفة بكثير في الإنشاء ، إلا أن التفاعل عبر هذه القناة لا مثيل له بين جميع قنوات الإعلان الرقمي. عندما تبدأ الصناعة في التغلب على العقبات المرتبطة بمحتوى الفيديو ، ابحث عن الإعلان عبر إعلانات الفيديو حتى ترتفع بسرعة.

جديد قسم : طرق أخرى للتسويق الإلكترونى

–>