-->
دليل المستقلين

من هم المستقلين أو الفريلانسرز Freelancers هم الأشخاص الذين لديهم مهارات خاصة ويعملون لحسابهم الخاص ويبيعون أعمالهم بالساعة أو اليوم أو بالعمل الكامل وبالمهمة الموكولة إليهم، ويعملون لعملاء متعددين بدلاً من العمل عل أساس الراتب لصاحب عمل واحد، وغالباً ما تكون هذه الأعمال عبر الإنترنت وأحياناً تكون غير ذلك ، حيث يعملون ككتاب أو مصممين أو مطورين أو غيرذلك من أنشطة كثيرة تم إدارج أهمها فيما يلى:
  • تصميم الجرافيك
  • تصميم وتطوير الويب
  • تطبيقات الموبايل
  • أنظمة إدارة المحتوى
  • إنشاء وتعديل الفيديو
  • الرسوم المتحركة
  • البرمجة
  • التطبيقات المكتبية
  • أرشفة المواقع
  • كتابة المحتوى
  • إنشاء الكتب الإلكترونية
  • التسويق الإلكترونى
  • إدارة الصفحات الإجتماعية
  • التطبيقات التفاعلية
  • العروض التقديمية
  • إدخال البيانات
  • كتابة الرسائل العلمية
  • التدقيق اللغوى
  • الترجمة
  • تعليم برامج اللغات والكمبيوتر
  • تعليم مناهج دراسية
  • خدمات الطباعة
  • الأبحاث التسويقية
  • الأبحاث العلمية
  • استشارات تسويقية
  • استشارات قانونية
  • صيانة الكمبيوتر
  • أعمال الحسابات
  • المساعد الإفتراضى
  • خدمة العملاء
  • التسويق عبر التليفون

يعتبر العمل الحر نموذجاً تجارياً رائعاً يسمح لك بالبدء فعلياً بدون أي نفقات عامة يمكن أن تبدأ على الفور تقريباً مع قليل من الوقت والمجهود. يعتقد الكثير من الناس أن العمل الحر هو فقط للمهنيين المبدعين ولكنه في الحقيقة هو أكثر من ذلك، فالعمل الحر هو أي نشاط تجارى بدأه فرد يسوق خدمة، وهذا يعني أن العاملين المستقلين لديهم مجموعة فريدة من الظروف أثناء نمو أعمالهم لضمان بقائهم على الطريق الصحيح للوصول إلى أهدافهم.

أنواع المستقلين

هناك العديد من أنواع المستقلين في المجتمع، كل مجموعة لها توقعات وأهداف مختلفة لأعمالهم. يعد العمل الحر خياراً رائعاً لمعظم الأشخاص الذين يبحثون عن هذه الحرية الإضافية والهروب من البيئة التقليدية.

مستقلين لبعض الوقت

هؤلاء المستقلون لديهم وظيفة بدوام جزئي أو بدوام كامل ويستخدمون العمل لحسابهم الخاص لزيادة دخلهم بعد عملهم اليومي. وكثيراً ما يكون المستقلون من هذا النوع في مرحلة بدء أعمالهم الحرة ، ويأملون في تحويلها إلى نمط حياة متفرغ بالعمل لحسابهم الخاص.

مستقلين طول الوقت

العاملون المستقلون المتفرغون هم أولئك الذين يعملون كموظفين مستقلين يعملون في مشاريع مختلفة لعدد من العملاء. يعمل الموظفون المستقلون المتفرغون في كثير من الأحيان من المنزل أو من المساحات المكتبية المشتركة ويتقاضون رسوماً بالساعة أو حسب معدل المشروع في وقتهم.

مستقلين لعقد واحد

يعمل هؤلاء المستقلون عموماً مع عميل واحد في كل مرة للحصول على عقد محدد. هذه طريقة رائعة للعمل إذا كنت ترغب في العمل أشهر معينة من السنة وقمت بتخصيص فترات راحة. يمكن أن يكون هذا النوع من العمل الحر صعباً لأنك لا تملك إلا مصدر دخل واحد أو عميل واحد في الوقت الذي يجعل من الصعب إدارة التدفق النقدي على مدار العام.

المستقلين أصحاب الأعمال الحرة

أصحاب الأعمال الحرة هم أولئك الناس الذين أعتقد أنهم استغلوا الفرص المقدمة إليهم كمستقلين من أجل نمو الأعمال، وقاموا بالفعل بتطوير أعمالهم. على الرغم من أنهم ما زالوا يقومون ببعض مشاريع العمل الحر التقليدي ، فقد وجدوا وسائل لخلق المزيد من مصادر الدخل الدائمة في أعمالهم.

وننصح هنا الشركات والمؤسسات وأصحاب الأعمال بأن يجعلوا المستقلين هدفاً لإنجاز أعمالهم، فبذلك يوفرون العديد من فرص العمل دون تحميل شركاتهم بأعباء مالية كبيرة، أو تحمل لإهدار وقت العمل الذى يحدث فى الغالب فى الأعمال المنتظمة أو الوظائف الدائمة.

التحديات المتزايدة للمستقلين

لكي تبقى قادراً على المنافسة ، ينبغي على المستقلين النظر باستمرار في توسيع وتطوير مهاراتهم. في بيئة العمل المتغيرة باستمرار ، فإن القدرة على التكيف هي مفتاح البقاء في الحصول على طلبات عمل.
أصدرت مؤخراً دراسة جديدة تشير إلى كيفية تغير التعاون بين الشركات والمستقلين في السنوات القليلة القادمة وما هي المهارات التي ستظل مرتفعة الطلب. ووفقاً للدراسة ، فإن غالبية المستجيبين يؤكدون أن هناك مواهب يصعب العثور عليها ، خاصة في بعض المجالات المحددة.
أصبحت الحاجة إلى المهارات أكثر تخصصاً بكثير. لم تعد الشركات تسعى إلى توظيف مجرد مطور جيد فقط ، بل يبحثون عن مرشحين لديهم مهارات متخصصة علم البيانات ، الذكاء الاصطناعي ، الروبوتات ، تقنية سلسلة الكتل ، إلخ.
تقوم الشركات بتطوير مواقف أكثر مرونة تجاه استخدام العمال والفرق والعاملين لحسابهم الخاص عن بعد ، لتلبية الاحتياجات قصيرة وطويلة الأجل فى صورة الموظفين المستقلين. ويُعتقد أن هذا الاتجاه سيزيد بشكل ملحوظ خلال العقد المقبل.
في حين أن الشركات تفكر بوضوح فى العمل خارج مكاتبها ومدنها ، يجب على العاملين لحسابهم الخاص أيضا أن يستعدوا لتلبية الاحتياجات الجديدة للشركات والمؤسسات ، إذا كانوا ينوون البقاء فى المنافسة.
على سبيل المثال بصفتك مستقلاً متخصصاً في التصميم والبرمجة والتطوير ، لديك خياران:
  • يمكنك البقاء في مناطق عامة أكثر في مهنتك والاستمرار في البحث عن العملاء الذين يريدون تصميم مواقع الويب ، والذين يريدون أساسيات التطوير ، على سبيل المثال، التجارة الإلكترونية، أو خدمة العملاء ، إلخ.
  • أو يمكنك اتخاذ قرار بالتخصص ، استناداً إلى ما تقوله الدراسات التى أجريت.
بما أن التصميم والبرمجة والتطوير هي وظائف معظم الأنشطة التجارية داخل المؤسسة. ستظل قاعدة عملائك تتضاءل مع اكتشاف أصحاب الأعمال أن التكنولوجيا والأدوات تسمح لهم بأداء الوظائف التي يقوم بها المستقل فى تصميم مواقع الويب وتطويرها.
يبدو أن الخيار الثاني في صالحك ، ومن الواضح أنه ينطوي على التزام بالتعليم والتدريب المهم. إذا كنت متحمساً ومتفائلاً لذلك ، يمكنك الحصول على ميزة تنافسية بمهارات قابلة للتداول والتي ستكون مطلوبة بشدة. ومع تقدمنا خلال العقد القادم ، سيزداد الطلب على العاملين لحسابهم الخاص في هذه المناطق ذات التقنية العالية. إذا كنت مستقلاً تقنياً ، سيكون التحدي الذي يواجهك هو تطوير مهاراتك في واحد أو أكثر من هذه المجالات المتخصصة. وننصح هنا بالتركيز على مجال واحد للتدريب والتطوير في نفس الوقت، حيث أنها مجالات معقدة ، حتى تضمن أن تحصل على الخبرة الكافية إذا أردت النجاح.

جديد قسم : دليل المستقلين

–>